المنتدى المصري الحر

مرحبا بك زائرنا الكريم في منتداك مستفيدا ومفيدا الرجاء التسجيل أو الدخول
يـــــــــــــارب احفظ مـــــــــصر


فضيحة جديدة للانقلاب في إيطاليا : صحيفة ايطالية تسخر من بيان الداخلية حول مقتل ريجيني وتصفه بالـ”نكتة”

اذهب الى الأسفل

فضيحة جديدة للانقلاب في إيطاليا : صحيفة ايطالية تسخر من بيان الداخلية حول مقتل ريجيني وتصفه بالـ”نكتة”

مُساهمة من طرف بلبل حيران في السبت 26 مارس 2016, 12:28 am



سخرت صحيفة ايل فاتو كوتيديانو الايطالية من بيان وزارة داخلية الإنقلاب الذي اعلنت فيه تصفيتها لخمسة أشخاص اتهمتهم بقتل الطالب الايطالي جوليو ريجيني ووصفته بالنكتة والعرض الكوميدي, ووجهت الصحيفة نقداً عنيفاً للانقلاب ووزير داخليته ومخابراته واشارت إلى استخدامهم للبلطجية في قمع المظاهرات كما قالت عن وزير داخلية الانقلاب أنه من بين أكثر الأشخاص شراً واتهمت الصحيفة رئيس الوزراء الايطالي بتضييع الوقت.

فإلى المقال أخر اكاذيب السلطة في مصر على خطى أكاذيبها الاولى: الطالب الإيطالي ضحية مجرمين قتلتهم الشرطة. كانت النكتة ستصبح أكثر قابلية للتصديق لو لم يكن الخمسة جزءاً من “البلطجية” الذي يتركهم النظام يرتكبون جرائمهم, مقابل المشاركة من حين لآخر في القمع الوحشي. الأمر الوحيد المشكوك فيه الآن هو حتى متى نظل نشاهد هذا العرض الكوميدي المكرر الهزيل الذي بدأ يصل إلى حد الإهانة.

السيناريو لا يتغير: يقوم النظام بإعداد نسخة جديدة, مزورة كسابقتها. وتُكلف بعض وسائل الإعلام بنشرها, وتُكلف أخرى بتكذيبها.
وبينما تطلب سلطة التحقيق في روما حقائق, يعد المحققون المصريون بشيء ما. وفي هذه الأثناء تمر الأسابيع ولا يظهر أي جزء من الحقيقة التي وعد بها المشير السيسي. أخر كذبة على خطى الأولى, جوليو ريجيني قتله مجرمون عاديون, ثم يستخدمون حيلة درامية تعطي لمسة واقعية على العرض, جثث الرجال الخمسة الذين قامت الشرطة المصرية بتصفيتهم. ويبدو أن القتلى يختطفون الاجانب متظاهرين بأنهم من الشرطة. ولكنهم اختطفوا ريجيني متنكرين في زي الشرطة في اليوم الذي تمتليء فيه القاهرة بالقوات لأنه يوافق ذكرى الربيع العربي (25 يناير), أكذوبة لا تساوي حتى ثمن الجريدة المصرية التي طبعت فيها.

الحكاية المضحكة كانت ستبدو أكثر واقعية إن اتضح أن الخمسة ينتمون للـ”بلطجية” وهي طائفة من المجرمين تتركهم الشرطة يرتكبون جرائمهم مقابل المشاركة من حين لآخر في القمع الوحشي. وساعتها كانت القصة ستصبح مختلفة ويكون ريجيني ضحية لجريمة قتل ارتكبتها الدولة. إلى أي حد تستطيع ايطاليا أن تثق في وعود السيسي, هذا هو ما يكشفه التعديل الحكومي الذي اجري منذ يومين.

فمن بين الوزراء العشرة الذين جرى استبدالهم غاب إسم وزير الداخلية مجدي عبد الغفار, والذي افتتح انتاج الاكاذيب حول موت ريجيني, ناهيك عن أنه من بين الشخصيات الأكثر شراً في النظام. لو كان السيسي اطاح به لكان بمقدورنا أن نعتقد بوجود بوادر للتغيير, حتى لو كان تكتيكياً وهو ما اتضح انه كان وهما وتلاشى. ومن المحتمل أن تكون الحكومة منقسمة بفعل الضغائن والعداوات, كما تشير الأبعاد غير المعتادة للتعديل الوزاري. ولكن النواة التي تقود القمع عن طريق الشرطة والمخابرات الحربية, تبدو في هذه اللحظة عازمة على البقاء موحدة حول قيادتها. الا انك هناك بعض الاستقلال بدأ يعلن عن نفسه في بعض المحاكم, فقد اخلت محكمة القاهرة الجنائية بالأمس سبيل اطفال قُبض عليهم منذ سنتين لارتداءهم تي شيرت يحتفي بشعار “وطن بلا تعذيب في ذكرى الربيع العربي”.
وقد عارضت النيابة اخلاء سبيلهم بحجة “تهديد الأمن القومي” الذي يمثله الاثنان. وإذا كان النظام يعتبر شابا في السابعة عشرة من عمره يرتدي تي شيرت ضد التعذيب تهديداً خطيراً على استقراره, فليس من الصعب تصور كم الشراسة التي قد يستفزها طالب ايطالي يتجول في ميادين الربيع العربي في ذكرى 25 يناير وربما أخل بهيبة رجل الشرطة أو الجيش الذي القى القبض عليه.

ربما لم يكن مقتل ريجيني يعود الا لغباء الحثالة التي توكل إليها الديكتاتورية العسكرية مهمة القمع. وعلى كل الأحوال فإن الكذب الممنهج للنظام لا يدع مجالا للشك في ان أجهزة الأمن عرفت الحقيقة على الفور وتعلم ما لم يكن الاعتراف به. وعلى الرغم من هذا الوضوح, ففي ايطاليا لا يستبعد الكثير من الصحف والكثير من الساسة, الفرضية المحببة للسيسي, أن ريجيني قُتل لإفساد العلاقات الممتازة بين مصر وايطالي, والشخصية بين السيسي وصديقه رينزي. ومن الناحية النظرية يمكن بحث الفرضيات الشاذة, ولكنها طريقة لتضييع الوقت. وفي هذه الأثناء يختفي الحدث من الصفحات الأولى, ويقل الاهتمام, ويتناقص الضغط على الحكومة. هل هذا ما أرادوه؟ خلال أيام قليل, سيتم شهران على اختفاء الطالب الإيطالي. ولم يحصل والداه على أي جزء من الحقيقة التي كانا يطلبانها.

وبالنسبة لهما لم يكن هنا إشارة إيجابية خلال هذا الوقت سوى لقاء رئيس الجمهورية الإيطالية, الذي وعدهم أن إيطاليا لن تتوانى عن البحث عن الجناة. كانت هذه إشارة مهمة. ولكن يجب على الآخرين أن يتابعوا, ما إذا كان هذا البلد يتمسك بكرامته وبالعدالة.

_________________
بلبل حيران









avatar
بلبل حيران
مشرف مميز
مشرف مميز

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 3273
تاريخ التسجيل : 05/09/2011
المزاج المزاج : عال والحمد لله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فضيحة جديدة للانقلاب في إيطاليا : صحيفة ايطالية تسخر من بيان الداخلية حول مقتل ريجيني وتصفه بالـ”نكتة”

مُساهمة من طرف بلبل حيران في السبت 26 مارس 2016, 12:31 am

[rtl]إيطاليا تطلب الحقيقة في قضية «ريجيني».. ورئيس وزرائها السابق: «آسف لا أصدق»[/rtl]

قال مكتب رئيس وزراء إيطاليا ، اليوم الجمعة، إن روما تريد معرفة الحقيقة في قضية مقتل الباحث الإيطالي جوليو ريجيني في مصر، وذلك بعد أن قالت السلطات المصرية إنها عثرت على متعلقات «ريجيني» في مخبأ عصابة إجرامية.

[rtl]وعُثر على جثة «ريجيني»، (28 عاما)، الشهر الماضي على طريق سريع غربي بالقاهرة، وقالت جماعات حقوقية، إن آثار التعذيب على الجثة تشير إلى أن قوات الأمن المصرية قتلته وهو اتهام تنفيه القاهرة بشدة.[/rtl]


[rtl]وقالت وزارة الداخلية المصرية في بيان، الخميس، إن الشرطة عثرت على حقيبة بها متعلقات ريجيني بحوزة شقيقة زعيم عصابة إجرامية قتل أفرادها الأربعة في تبادل لإطلاق النار في القاهرة في وقت سابق من نفس اليوم، واستقبل بعض السياسيين الإيطاليين البيان بتشكك.[/rtl]


[rtl]وقال مصدر في مكتب رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي: «لا تزال الحكومة الإيطالية مُصرة على أن يسلط التحقيق الجاري الضوء بشكل كامل وشامل دون ظلال من الشك حول موت الباحث الإيطالي الشاب».[/rtl]


[rtl]وأرسلت إيطاليا فريقا من 7 أفراد للتحقيق في مقتل ريجيني لكن بعد نحو شهرين من وجودهم في القاهرة قالوا إنهم لم يحصلوا على الأدلة التي يرون أنها ضرورية لإجراء تحقيق ملائم.[/rtl]


[rtl]وفي تغريدة على «تويتر» موجهة إلى وزير الخارجية باولو جنتيلوني، ألمح أليساندرو دي باتيستا النائب البارز عن حركة «خمسة نجوم»، اليوم الجمعة، إلى أن الحكومة مهتمة بتطوير شركة إيني الايطالية لحقل الغاز الطبيعي المصري الضخم أكثر من اهتمامها بريجيني.[/rtl]


[rtl]وقال: «هل تريد يا جنتيلوني أن تقول شيئا عن ريجيني والروايات المصرية التي لا أول لها ولا آخر عن مقتله أم أن النفط أكثر أهمية من مقتل أحد مواطنينا؟».[/rtl]


[rtl]ودخل رئيس وزراء إيطاليا السابق إنريكو ليتا الجدل بتغريدة على «تويتر» قال فيها: «أنا آسف. لا أصدق ذلك. #ريجيني مصر.. لا تتوقفوا عن المطالبة.. #الحقيقة من أجل جوليو ريجيني».[/rtl]

_________________
بلبل حيران









avatar
بلبل حيران
مشرف مميز
مشرف مميز

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 3273
تاريخ التسجيل : 05/09/2011
المزاج المزاج : عال والحمد لله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فضيحة جديدة للانقلاب في إيطاليا : صحيفة ايطالية تسخر من بيان الداخلية حول مقتل ريجيني وتصفه بالـ”نكتة”

مُساهمة من طرف بلبل حيران في السبت 26 مارس 2016, 12:36 am

روما/القاهرة (رويترز) - رفضت إيطاليا يوم الجمعة زعم مصر بشأن قتلة الباحث الإيطالي جوليو ريجيني الذي تعرض للتعذيب قبل اكتشاف جثته الشهر الماضي وتعهدت روما بمواصلة تحقيق خاص بها.
وعثر على جثة ريجيني (28 عاما) الشهر الماضي على طريق سريع غربي القاهرة. وقالت جماعات حقوقية إن آثار التعذيب على جثة الشاب الذي كتب مقالات تنتقد الحكومة المصرية تشير إلى أن قوات الأمن المصرية قتلته وهو اتهام تنفيه القاهرة بشدة.
وقالت وزارة الداخلية المصرية في بيان يوم الخميس إن الشرطة عثرت على حقيبة بها متعلقات ريجيني بحوزة شقيقة زعيم عصابة إجرامية قتل أفرادها الأربعة في تبادل لإطلاق النار في القاهرة في وقت سابق من نفس اليوم. لكن البيان فشل في إقناع المحققين والسياسيين الإيطاليين وأسرة ريجيني.
ونقلت صحيفة لا ريبوبليكا بيانا عن والدي ريجيني قالا فيه "نشعر بالجرح والمرارة من المحاولات الأخيرة من جانب السلطات المصرية بتحويل مسار (التحقيق) في القتل الوحشي لابننا جوليو."
وقال جوسيبي بيناتوني كبير المحققين الإيطاليين إن التحقيق في مقتل ريجيني سيتواصل.
وقال بيناتوني في بيان إن الدليل الذي أبلغ به فريق المحققين الإيطاليين الموجود بالقاهرة "غير مناسب لتوضيح حقيقة مقتل جوليو ريجيني وفي تحديد هوية المسؤولين عن القتل."
وطالب بيناتوني المحققين المصريين بتزويد المحققين الإيطاليين السبعة الذين أرسلوا للقاهرة قبل نحو شهرين بكل الأدلة التي يطلبونها.
لكن مصر لم تربط بشكل صريح بين مقتل ريجيني ومن قالت السلطات إنهم أفراد عصابة إجرامية.
وقال مصدر في وزارة الداخلية لرويترز يوم الجمعة "نحن لم نذكر أن أفراد تلك العصابة هم من قتلوا الطالب الإيطالى. ارجعوا للبيان لتعرفوا اننا ذكرنا أننا عثرنا على متعلقاته فى منزل أحدهم وهذا خيط قد يساعدنا فى كشف لغز مقتل الطالب."
وأضاف "نحن مازلنا نعمل في القضية وعندما نصل إلى شئ سنعلن عنه... لم نوقف البحث في القضية ولم نكن نعرف علاقتهم (أفراد العصابة) بالطالب الايطالي."
وقال وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتلوني "إيطاليا تصر: نريد الحقيقة."
وسببت القضية توترا بين مصر وإيطاليا رغم أنه لا يبدو في طريقة ليتحول إلى قطيعة دائمة بين البلدين اللذين يرتبطان بعلاقات اقتصادية وبسبب موقع مصر الاستراتيجي في الشرق الأوسط.
وقال جياكومو ستوكي رئيس لجنة الأمن بالبرلمان الإيطالي في تغريدة على موقع تويتر "لا أصدق إطلاقا أن تأتي الحقيقة من السلطات المصرية عن وفاة ريجيني."
وأضاف "الحقائق المشوهة التي قدمتها مصر تظهر عدم احترام لإيطاليا وتسيء بالتالي لذكرى ريجيني."
وقبل ذلك قال مكتب رئيس الوزراء الإيطالي إن روما تريد معرفة الحقيقة جلية في قضية مقتل ريجيني.
وقال مصدر في مكتب رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينتسي "لا تزال الحكومة الإيطالية مصرة على أن يسلط التحقيق الجاري الضوء بشكل كامل وشامل دون ظلال من الشك حول موت الباحث الإيطالي الشاب."


(إعداد سامح البرديسي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن)

_________________
بلبل حيران









avatar
بلبل حيران
مشرف مميز
مشرف مميز

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 3273
تاريخ التسجيل : 05/09/2011
المزاج المزاج : عال والحمد لله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى