المنتدى المصري الحر

مرحبا بك زائرنا الكريم في منتداك مستفيدا ومفيدا الرجاء التسجيل أو الدخول
يـــــــــــــارب احفظ مـــــــــصر


فلّة بعد «البهدلة»: انتظروني قريباً - جريدة الأخبار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

فلّة بعد «البهدلة»: انتظروني قريباً - جريدة الأخبار

مُساهمة من طرف Admin في الجمعة 11 نوفمبر 2011, 12:19 am

فلّة بعد «البهدلة»: انتظروني قريباً - جريدة الأخبار




بعدما روّجت فلة لحفلاتها الغنائية المرتقبة في مصر، وبعدما أمل كثيرون أن
تكون زيارة النجمة الجزائرية للمحروسة تتويجاً للمصالحة الشعبية والفنية
بين البلدَين، جاءت التطورات على أرض الواقع لتصدم الجميع. مُنعت صاحبة
«تشكّرات» من دخول الأراضي المصرية، وجرى ترحيلها صباح أول من أمس من مطار
القاهرة إلى بلادها. أما السبب، فهو على ما يبدو قضية الدعارة الشهيرة التي
اتّهمت بها فلّة عام 1992، وأدّت إلى إبعادها عن مصر عام 1997، علماً أنّ
الفنانة أعلنت يومها أنّ القضية مفبركة. يومها أدرج اسمها على لائحة
الممنوعين من دخول القاهرة، لكن في عام 2001 أسقط اسم فلة من القائمة، وجرت
تسوية أوضاعها، فما الذي حصل؟ ولماذا مُنعت من دخول مصر؟ محامي الفنانة
محسن جلال شرح لوسائل الإعلام أول من أمس التفاصيل القانونية للملف، قائلاً
إنّ «العرف السائد في مصر يُلزم كل من يسقط اسمه من لائحة الممنوعين،
بالحصول على إذن مسبق من جهاز الأمن الوطني قبل دخول الأراضي المصرية...
وهي مسألة لم تكن حتى السفارة المصرية في الجزائر على علم بها عندما منحت
فلة تأشيرة الدخول».
في حديثها مع «الأخبار»، تشرح فلّة تفاصيل ما حصل، فتقول إنها تلقّت دعوة
من «دار الأوبرا» في مصر لإحياء خمس حفلات في دمنهور، والإسكندرية،
والقاهرة. وتضيف إنّها فوجئت عند وصولها إلى العاصمة المصرية «بطلب أمن
المطار منّي الجلوس قليلاً (في انتظار التدقيق في الأوراق)». وتشرح أن
الأمن بدأ يجري اتصالات بشأن وصولي إلى مصر، لينتهي الأمر بانتظارها ساعات
طويلة داخل المطار، قبل أن يصدر قرار ترحيلها.
من جهته، استنكر عضو اللجنة التحضيرية لـ«مهرجان الموسيقى العربية» وجدي
الحكيم ما تعرضت له فلة في القاهرة، وتمنى كشف الأسباب الحقيقية لهذا المنع
المستغرب، بعدما حصلت على تأشيرة دخول. وكان الحكيم أوّل من رحّب بدعوة
فلّة إلى الغناء في المهرجان على خشبة «دار الأوبرا»، لأن ذلك في رأيه «نوع
من التصالح الفني بين مصر والجزائر، بعد الأزمة التي حدثت، والتي أساءت
إلى العلاقة بين البلدين». ورداً على كل من هاجم لجنة المهرجان لدعوة فلّة،
قال في مقابلة مع قناة «دريم»: «الفنانة فلة أخطأت وعوقبت، فلماذا نعاقبها
مرة ثانية ونمنعها من المشاركة في «مهرجان الموسيقى العربية» ونحرم
الجمهور منها».
ولم يكن الحكيم وحده من المستنكرين لمنع فلة من دخول مصر، بل إن النجمة
الجزائرية كشفت أن عدداً من الفنانين والمسؤولين في «دار الأوبرا» عبّروا
عن تضامنهم معها. ولم تتردّد في التصريح للإعلام الجزائري بأن سعادتها
بالدعوة التى تلقتها من «دار الأوبرا» المصرية سرعان ما تحوّلت إلى مرارة
وخيبة أمل، موضحة أن أكثر ما أزعجها أنّ «مصلحة المطار لم تعاملني كسفيرة
للجزائر تزور مصر حاملة رسالة محبة وتصالح». مضيفةً: «من غير المعقول أن
يتغيّر كل المصريين وتظل فئة قليلة تمارس الأساليب القديمة نفسها، وتسيء
إلى الشعب المصري الطيب». وتابعت إنّها مصرّة على العودة إلى مصر خلال
الأيام القليلة المقبلة.
يذكر أن وسائل إعلامية عدّة أفادت أن هذه ليست المرة الأولى التي ترحّل
فيها فلّة من مطار القاهرة، بل حصل ذلك في وقت سابق، عندما حاولت النجمة
دخول أرض الكنانة بوساطة من أصالة وزوجها المخرج طارق العريان، إلا أن أمن
المطار أعادها إلى بيروت التي قدمت منها
.

avatar
Admin
Admin
Admin

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 2998
تاريخ التسجيل : 26/07/2011
المزاج المزاج : الله أكبر فوق الجميع

http://alshheidalmas.ahlamontada.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

نقابة الموسيقيين المصريين تتعهد بدعم فلة الجزائرية إذا ثبت إهانتها

مُساهمة من طرف بلبل حيران في السبت 12 نوفمبر 2011, 3:03 pm



نقابة الموسيقيين المصريين تتعهد بدعم فلة الجزائرية إذا ثبت إهانتها





أكد الفنان إيمان البحر درويش -نقيب الموسيقيين المصريين- أنه يدرس واقعة ترحيل المطربة الجزائرية فلة من مطار القاهرة أثناء قدومها لمصر، متعهدا بوقوف النقابة بجوارها في حال تأكدت براءتها وتعرضها لإهانة في المطار، على حد قولها. وفي تصريحات خاصة لـ mbc.net أكد نقيب الموسيقيين أنه حتى الآن ليس لديه أي تفاصيل عما حدث مع فلة أثناء قدومها إلى القاهرة، وأنه بانتظار معرفة التفاصيل ودراستها، وسماع كافة الأطراف سواء من جانب المطربة الجزائرية أو المسؤولين في مطار القاهرة، وسيعرف وقتها إذا كانت فلة بالفعل مظلومة

_________________
بلبل حيران









avatar
بلبل حيران
مشرف مميز
مشرف مميز

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 3273
تاريخ التسجيل : 05/09/2011
المزاج المزاج : عال والحمد لله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: فلّة بعد «البهدلة»: انتظروني قريباً - جريدة الأخبار

مُساهمة من طرف بلبل حيران في الأحد 13 نوفمبر 2011, 12:17 am

طارق الشناوي









الذى وجه الدعوة إلى المطربة الجزائرية فلة للاشتراك فى مهرجان
الموسيقى العربية، إما أنه ساذج جدا لا يعرف شيئا وسوف يؤدى بحسن نية إلى
توتر العلاقات بين البلدين، وإما أنه خبيث جدا ويعرف كل شىء ويسعى بدهاء
إلى زرع إسفين بين البلدين.

بدايةً، لا أتصور أن العلاقات الطبيعية بين مصر والجزائر من الممكن أن
تعود إلى المربع رقم واحد مرة أخرى بسبب رفض سلطات الأمن المصرية الموافقة
على دخول فلة للبلاد بعد أن حصلت على دعوة وإذن من المهرجان رفضهما
الأمن، إلا أن قدرا من سوء الفهم -ولا شك- قد حدث.

مُنعت فلة من دخول البلاد لأسباب معروفة وقضية أثيرت قبل 18 عاما
وأدينت فيها بالحبس ثلاث سنوات.. الأمر مُعلَن ولا داعى للخوض فيه، وإن
كانت فلة عبايسة الشهيرة بـ«فلة» قد قالت بعد إزاحة حسنى مبارك وتماشيا مع
الموضة السائدة الآن إنها كانت قضية مدبَّرة شارك فى تنفيذها بعض
المقربين من المخلوع، وأنا بالطبع لا أدافع عن المخلوع ولكن المؤكد أن
هناك من اعتقد أنها فرصة لكى يحصل على البراءة أمام المجتمع باتهام أسرة
المخلوع!

ارتكبت السيدة رتيبة الحفنى الرئيسة الأبدية لمهرجان الموسيقى العربية
خطأ توجيه الدعوة إلى فلة وتورطت فى خطيئة أكبر عندما ربطت بين رفض الدولة
دخول فلة البلاد واستمرار مقاطعة مصر كل ما هو جزائرى، بل وصل بها الأمر
إلى تشبيه فلة بالموسيقار الكبير بليغ حمدى الذى أُدينَ بتهمة تسهيل
الدعارة، ولكنها لم تذكر أنه لم يدخل لمصر إلا بعد حصوله على البراءة
بينما فلة لا تزال أمام القانون المصرى مدانة بالسجن ثلاث سنوات.

هل د.رتيبة غائبة أم مغيَّبة ولا تدرى حقيقة ما جرى؟

الخطأ أن هناك من دفع دار الأوبرا إلى اختيار فلة تحديدا، وكان من
الممكن أن يقع اختياره على أصوات أخرى ليست عليها أحكام قضائية واجبة
التنفيذ حتى لو كانت -كما تقول فلة- ملفَّقة، فإن المطلوب أولا أن تبرئ
ساحتها من تلك القضية قبل أن تتورط دار الأوبرا فى دعوتها.. وأقترح قبل أن
يصطاد أحد فى الماء العكر ومنعا لأى لبس محتمَل أن تتم دعوة أكثر من فرقة
فنية جزائرية إلى مصر حتى لا نعيش أياما أخرى مثل تلك التى خيمت علينا
قبل عامين دون مبرر ولا منطق سوى أن هناك من أراد أن يستغل الفرصة ويضع
فلة فى معادلة مصر والجزائر لتصبح فلة هى عنوانها. فى الجزائر أصوات عديدة
تستحق الاحتفاء مثل زكية محمد وحسنية حمروش وفؤاد رمان وغيرهم ممن يجيدون
تقديم أغانٍ تراثية، فلماذا لم يفكر المسؤولون فى الاستعانة بأحدهم إلا
إذا كان الغرض الخفى هو تبرئة ساحة فلة استغلالا لإقامة المهرجان؟

لم ننسَ ما حدث من انفلات إعلامى فى أعقاب مباراة مصر والجزائر فى أم
درمان وما فعله النجوم، أقصد قسطا وافرا منهم أرادوا مجاملة علاء مبارك
على اعتبار أن ابن الرئيس هاجم الجزائر وابن الرئيس يعبر فى العادة عن
رغبات بيت الرئيس، رأينا نجوما مثل محمود يس وحسين فهمى وعمر الشريف ويسرا
وليلى علوى وآخرين يتحولون إلى أفواه تدافع عن الموقف المصرى، وأخطأت
الدولة على المستوى الرسمى عندما ألغى مهرجان القاهرة تكريم المخرج
الجزائرى أحمد راشدى، وتحولت الساحة إلى تصفية حسابات على خشبة المسرح فى
أثناء إقامة حفل ختام المهرجان، وأصدرت دار الأوبرا قرارا يحذر من التعامل
مع أى فنان جزائرى، وألغت غرفة صناعة السينما فى مصر عرض عدد من الأفلام
المصرية فى الجزائر… الزمن ضمد كثيرا من الجراح، فلماذا ننكَؤُها الآن!

القرار العشوائى الذى أصدرته رتيبة الحفنى بدعوة فلة إلى المهرجان كان
خطأ، ومحاولة تبرير خطئها بأن رفض دخولها إلى مصر هو من توابع زلزال
مباراة أم درمان أراه خطيئة.. المشرحة مش ناقصة قتلى يا د.رتيبة!

■■■

فى مقال «المملكة» الحائز على جائزة أفضل فيلم فى مهرجان هوليوود
لمشروعات الطلبة، سقط اسم مخرج الفيلم أحمد رفعت والمنتج الفنى أحمد شلبى،
أعتذر عن الخطأ غير المقصود
.

_________________
بلبل حيران









avatar
بلبل حيران
مشرف مميز
مشرف مميز

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 3273
تاريخ التسجيل : 05/09/2011
المزاج المزاج : عال والحمد لله

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى